قومى المرأة يشارك فى وضع خطة لمناهضة ظاهرة الزواج المبكر

بقلم / عزة قاعود

 شارك المجلس القومى للمرأة في إجتماع بمقر المجلس القومى للسكان بهدف وضع الخطوات المنهجية اللازمة لصياغة خطة عمل للتواصل من أجل مناهضة ظاهرة الزواج المبكر ، بمشاركة الدكتورة أحلام حنفي عضوة المجلس القومى للمرأة ،وشيماء نعيم مدير عام إدارة التخطيط بالمجلس القومى للمرأة. 


و اشارت الدكتورة أحلام أن نتائج المسح الديموجرافي الصحى في مصر لعام 2014 قد أظهرت أن نسبة الإناث المتزوجات من الفئة العمرية من( 15-19 ) سنة تصل إلى 14.4% و تزداد في المناطق الريفية و هن من ذوات المستوى التعليمي و الإقتصادي المنخفض ، وتظهر أعلى نسبة للمتزوجات أقل من 20 سنة بمحافظات القاهرة (9.1%)، والجيزة (8.1%)، والشرقية (7.7%)، وتظهر أقل نسبة في محافظات (السويس_ بورسعيد) (0.7) وشمال سيناء (0.3%) وجنوب سيناء (0.1) ونسبة (33.3%) من الإناث المتزوجات من الفئة (25-29) سنة يقطن في ريف الصعيد وتزوجن قبل 18 سنة ، كما تظهر الفتيات المتزوجات في الفئة العمرية من (25_49) سنة في عام 2014 وتزوجن قبل 15 سنة وصلت إلى (1.7%) و أقل من 16 سنة (4.2%).

و طرح المجلس القومى للمرأة خلال اللقاء العديد من النقاط الهامة منها ضرورة توعية المجتمع بكافة السبل من خلال الرسائل الإعلامية من رجال الدين و الإعلام و القيادات الطبيعية ، و تفعيل القانون من خلال تشكيل مجموعات عمل للبحث عن الثغرات القانونية و معالجتها من خلال القنوات الشرعية ، إلى جانب ضرورة ربط الخطط المستقبلية لمناهضة هذه الظاهرة مع نتائج الدراسة الإقتصادية لتقدير العنف القائم على النوع الإجتماعي و التى أعدها المجلس القومى للمرأة بالتعاون مع جهاز الإحصاء عام 2015، و هذا ما أشارت إليه إستراتيجية تمكين المرأة 2030 في محور الحماية.مع التركيز من خلال المجموعات القادرة على الوصول إلى الأسر من خلال حملات طرق الأبواب التى  ينفذها المجلس القومى للمرأة ويصل لكافة الأسر على مستوى القرى والنجوع.                                                                                                                            



التعليقات
التعليقات

إضافة تعليق

التعليقات تحتاج لموافقة صاحب المدونة لنشرها.

البحث